“أقذر صورة لكرة القدم على الإطلاق” .. ناتشو في قفص الاتهام بعد اعتدائه على نجم فرنسا

أصبح ناتشو فيرنانديز، لاعب منتخب إسبانيا، في مرمى انتقادات جماهير كرة القدم، بعد لقطة مستفزة انتشرت له على مواقع التواصل الاجتماعي بعد مباراة فرنسا في “يورو 2024”.

وودع منتخب فرنسا بطولة الأمم الأوروبية، بعد خسارته أمام إسبانيا (1-2)، أمس الثلاثاء على ملعب أليانز أرينا، وذلك من الدور نصف النهائي.

والتقطت عدسات المصورين، لقطة يظهر فيها ناتشو (34 عامًا)، وهو يدفع رأس المهاجم الفرنسي كولو مواني الملقى على الأرض، وكأنه يريد كتم أنفاسه.

الموضوع يُستكمل بالأسفل

وانتشرت الصورة على نطاق واسع بمختلف مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ظهر كولو مواني في صورة ضحية للتعذيب، إذ كانت إحدى يدي ناتشو على رأسه، بينما أغمض نجم باريس سان جيرمان عينيه وهو ينظر للأرض.

وقالت صحيفة “ذا صن” البريطانية، عن هذه اللقطة: “حتى لاعب ريال مدريد السابق والمنتقل حديثًا إلى القادسية السعودي، قد يشعر بالخجل عندما يرى صور اشتباكه مع مواني”، لذلك انطلقت هجمات الجماهير ضد ناتشو، حيث اتهمه البعض بالعنصرية.

وقال أحد الحسابات الجماهيرية: “ناتشو يمسك بمهاجم فرنسا وكأنه يتعامل مع لص.. لقد بدا وكأنه يلاحق لصًا يركض مسرعًا بمسروقات لمواطن أوروبي”.

وذهبت تعليقات أخرى إلى أن الصورة تجسد حالة العنصرية في الملاعب الأوروبية، حيث قال أحد المغردين: “ناتشو يدهس رأس مواني لأنه صاحب بشرة سوداء“، بينما وصف أحد المشجعين صورة الحادث بأنها “أقذر صورة كرة قدم على الإطلاق”.

وتعجب متابعون من عدم حصول ناتشو على بطاقة حمراء من حكم اللقاء أو تدخل غرفة الـVAR، حيث اتهموه بأنه تعمد السقوط بيده على رأس مهاجم فرنسا وإهانته.

ظهرت في الأصل على www.goal.com

Leave a Comment