بايدن يجتمع بأسرة نافالني ويعد بفرض عقوبات على بوتين

اجتمع الرئيس الأميركي جو بايدن مع زوجة وابنة أليكسي نافالني زعيم المعارضة الروسي الذي توفي الأسبوع الماضي في أحد معسكرات الاعتقال ووصفه بأنه كان “رجلا شجاعته مذهلة”.

وأكد بايدن في تصريحات للصحفيين في كاليفورنيا أن واشنطن تعتزم فرض طائفة واسعة من العقوبات على روسيا وزعيمها فلاديمير بوتين بعد وفاة نافالني.

وقالت إدارة السجون في روسيا إن نافالني (47 ​​عاما) فقد وعيه وتوفي فجأة يوم الجمعة الماضي بعد تريضه سيرا في مستعمرة (بولار وولف) العقابية الواقعة فوق الدائرة القطبية الشمالية حيث كان يقضي حكما بالسجن لمدة ثلاثة عقود.

وقال بايدن بعد لقائه بزوجة نافالني يوليا وابنته داشا “كان رجلا شجاعته مذهلة ومن الرائع (رؤية) مدى تقمص زوجته وابنته” لهذه الصفة.

وأضاف “أعلم أننا سنعلن العقوبات على بوتين، المسؤول عن وفاته، غدا”.

وقالت فيكتوريا نولاند وكيلة وزارة الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية الخميس إن بعضا من “مئات ومئات ومئات” العقوبات التي سيُعلن عنها في الأيام المقبلة سيستهدف المسؤولين عن وفاة نافالني لكن معظمها سيطال “آلة حرب (الرئيس فلاديمير) بوتين” ويسد الفجوات في نظام العقوبات الحالي.

وتتزامن الإجراءات الجديدة مع الذكرى السنوية الثانية لبداية العمليات العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وفي بيان صدر قبل أن يتحدث بايدن للصحفيين، قال البيت الأبيض إن الرئيس عبر عن “تعازيه القلبية” لعائلة نافالني.

وذكر البيت الأبيض في بيان أن بايدن أبدى خلال اللقاء في كاليفورنيا إعجابه “بشجاعة (نافالني) الاستثنائية وإرثه في محاربة الفساد وفي سبيل روسيا حرة وديمقراطية يتساوى فيها الجميع أمام القانون”.

ظهرت في الأصل على www.skynewsarabia.com

Leave a Comment