بعد موقفه من إسرائيل.. بايدن يشيد بخطاب تشاك شومر

قال الرئيس الأميركي جو بايدن اليوم الجمعة، إن زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر ألقى “خطابًا جيدًا” أمس الخميس، والذي دعا فيه إلى إجراء انتخابات جديدة في إسرائيل، ووجه انتقادات قوية لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ووصفه بأنه عقبة في طريق السلام.

وأجاب بايدن الصحافيين في البيت الأبيض عند سؤاله عن تصريحات شومر في قاعة مجلس الشيوخ أمس: “لقد ألقى خطابًا جيدًا”.

وأضاف بايدن: “لقد عبّر (شومر) عن مخاوف جدية… يشاركه فيها عدد كبير من الأميركيين”، مشيرًا إلى أن شومر أبلغ موظفي الرئاسة بأمر الخطاب في وقت سابق لإدلائه به.

“إسرائيل منبوذة”

وكان شومر قد دعا في مجلس الشيوخ الأميركي الخميس إلى إجراء “انتخابات جديدة” في إسرائيل، معتبرًا أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قد يجعل إسرائيل “منبوذة” في ظل الحرب في غزة.

وقال شومر: “عند هذا التقاطع المفصلي، أعتقد أن انتخابات جديدة هي الطريقة الوحيدة لإفساح المجال أمام عملية اتخاذ قرارات سليمة ومفتوحة بشأن مستقبل إسرائيل، في وقت فقد الكثير من الإسرائيليين ثقتهم برؤية حكومتهم وإدارتها”، معتبرًا أن “تحالفًا يقوده نتنياهو لم يعد يلبّي حاجات إسرائيل بعد السابع من أكتوبر/ تشرين الأول”.

وأضاف شومر، وهو أرفع مسؤول يهودي منتخب في تاريخ الولايات المتحدة، أن نتنياهو أحاط نفسه بمتطرفين يمينيين و”أبدى استعدادًا كبيرًا للتسامح مع الخسائر المدنية في غزة، الأمر الذي يدفع الدعم لإسرائيل في جميع أنحاء العالم إلى أدنى مستوياته التاريخية”.

وتابع: “لا يمكن لإسرائيل الصمود إذا أصبحت منبوذة”. وذكر شومر أيضًا أنه يتعين على إسرائيل إجراء “تصحيحات كبيرة في المسار” لتحقيق سلام دائم مع الفلسطينيين.

ولفت شومر إلى أن رفض إسرائيل لحل الدولتين “خطأ فادح”، كما حث المفاوضين بين إسرائيل وغزة على فعل كل شيء ممكن لتأمين وقف إطلاق النار والإفراج عن المحتجزين وإيصال المساعدات إلى قطاع غزة.

وأشار إلى أنه “إذا استمرت حكومة نتنياهو في السلطة بعد الحرب فيجب على أميركا أن تعمل بشكل أكثر فاعلية لتحقيق السلام الشامل”.

ضغوط متزايدة على إسرائيل

وجاء الخطاب وسط استياء متزايد بين الديمقراطيين في الكونغرس وزيادة الضغط من الرئيس جو بايدن على حكومة نتنياهو بسبب ارتفاع عدد الشهداء في غزة.

من جهته، اعتبر زعيم المعارضة الإسرائيلية يائير لابيد أن نتنياهو، يتسبب في خسارة تل أبيب لأكبر مؤيديها بالولايات المتحدة، وذلك في منشور له عبر منصة “إكس”، تعقيبًا على انتقاد السيناتور الأميركي لسياسة رئيس الوزراء الإسرائيلي.

وأضاف لابيد أن “خطاب السيناتور تشاك شومر هو دليل على أن نتنياهو يتسبب في خسارة إسرائيل أكبر مؤيديها في الولايات المتحدة واحدًا تلو آخر”، معتبرًا أن “الأسوأ من ذلك أنه يفعل ذلك عن قصد”.

وتابع لابيد قائلًا: “يلحق نتنياهو ضررًا فادحًا بالجهد الوطني لكسب الحرب (على قطاع غزة) والحفاظ على أمن إسرائيل”.

ظهرت في الأصل على www.alaraby.com

Leave a Comment