خلاف حاد بين كيم كارداشيان وشقيقتها كلوي.. ما القصة؟

كان هناك خلاف بين نجمتي تلفزيون الواقع كيم وكلوي كارداشيان حول أساليب التربية الخاصة بهما، حيث قامت كل منهما بإهانة والتقليل من مكانتهما كأمهات، في حلقة الخميس من برنامج “The Kardashians”.

وبدأ الخلاف بين الشقيقتين بعد أن واجهت كيم (43 عاما) شقيقتها كلوي (40 عاما) بشأن أسلوبها “المتغطرس” في الحديث معها، مشيرة إلى أنها بدأت تثير غضبها، خاصة بعد التعليق الذي أدلت به عن شعر ابنتها شيكاغو البالغة من العمر 6 سنوات.

8bb2fecb-2456-47d6-90e8-5a3cafae6419

هي تذكرت كيم ولحظة اتصال كلوي بها لتسألها إن كان بإمكانها تصفيف شعر ابنتها شيكاغو، مؤكدة أن نواياها لم تكن للأفضل، بل لتنقل لها فكرة أن شعر ابنتها لم يتم غسله بشكل جيد، خاصة وأن تعليق كلوي جاء على التويتر. في أعقاب أسبوع صعب كانت كيم تمر به مع أطفالها الأربعة.

وأضافت كيم أنها تدرك مدى سوء شعر ابنتها، قائلة: أشكرك على تذكيري بأنه في إحدى الليالي لم يكن لدي الوقت الكافي لتصفيف شعرها قبل الذهاب إلى السرير.

من جانبها، ادعت كلية وتواجه شقيقتها كيم ظروفا صعبة وضغوطا، فقررت أن تفرغ غضبها منها، وأكدت أنها تستطيع تحمل الوضع، لكن ليس لفترة طويلة.

e5aa6c38-0314-42b1-8dfd-91d1b98c8973

وقررت كيم على الفور قلب الطاولة على شقيقتها وانتقدت طريقتها في تربية طفليها، خاصة أن كلوي أم صارمة وتحاول دائمًا حماية طفليها ومراقبتهما.

ردت كلوي على أختها: ماذا تفعلين بي؟ هل تحاولين انتقادي لكوني أمًا مفرطة في الحماية وتدعي أنني أشعر بالعار لك لأنك لست أمًا صارمة؟

ولم توافق كلوي على فكرة انتقاد كيم لها في منزلها رغم أنها لم تكن تطلب منها أن تعيش حياتها الخاصة، وأكملت كلامها قائلة: ألا يمكننا أن نصبح جميعاً الأمهات التي نريد أن نكونها؟

وانتهى الجدال عندما طلبت كيم من كلوي الابتعاد عن أطفالها، مقارنةً إياها بشخصية بريندان فريزر المنعزلة في فيلم “الحوت”. لأنها تفضل البقاء في منزلها في هيدن هيلز بولاية كاليفورنيا مع أطفالها بدلاً من حضور المناسبات العالمية.

ما العلاقة بين أداء ملكة جمال لبنان وكيم كارداشيان؟

Leave a Comment