رمضان عبد المعز: يجب أن نتجنب الحداد قبل ليلة النصف من شعبان، وأجر الله عظيم

أكد الشيخ رمضان عبد المعز الداعية الإسلامي، على أهمية تجنب العداوة والبغضاء في هذه الأيام المباركة من شهر شعبان وقبل حلول شهر رمضان، قائلاً: “لا ينبغي أن يكون بينك وبين أخيك عداوة، وانظر إلى إن وعد الله وبضاعة الله غالية وهي الجنة، ويجب أن نحرص على إرضاء الله.

وأضاف رمضان عبد المعز خلال تقديم برنامج “لعلهم يفقهون” المذاع على قناة dmc، أن الرسول صلى الله عليه وسلم قدوتنا وتاج على رؤوسنا، والرسول يقول: “أخوان يلتقيان، فيقدم هذا وهذا يقدم، وخيرهما الذي يبدأ بالسلام”، مؤكدا على ضرورة الوصول في نصف الليل. من شعبان، دون أي عداوة بين الإخوة والأقارب والأصدقاء.

وتابع: “دعونا لا ندخل شعبان ونحن زعلانون، وهذه مصيبة، وربنا يغفر لجميع خلقه إلا المشرك والمشاكس، فلا تهمل عفو الله وكرامتك، والله إن للعبد عفوا” إلا الكبرياء، وعلينا أن نتجنب النفس التي تقود إلى الشر، ونبتعد عن الشر وعن الشيطان الذي لا يعد إلا الفقر، والشيطان يريد تفويت الفرص. وينبغي للمؤمن أن يغتنم هذه الأيام ولا يفعل ذلك، فإنا نفتقد نعمة الله العظيمة في ليلة النصف من شعبان، وينبغي لنا أن نرتب أوراقنا لهذا اليوم.

Leave a Comment