رواد مواقع التواصل يربطون “انقلاب بوليفيا الفاشل” بالعدوان على غزة | أخبار

“وأنت تستعرض أحداث بوليفيا تذكر أنها سجلت موقفا مع غزة” هكذا تفاعل رواد منصات التواصل الاجتماعي مع الأحداث الجارية في بوليفيا.

وفي التفاصيل، شهد محيط القصر الرئاسي في  العاصمة البوليفية لاباز أمس الأربعاء محاولة انقلاب، حيث أعلن الرئيس البوليفي لويس آرسي أن البلاد تواجه انقلابا عسكريا، وذلك بعد اقتحام مدخل القصر الوطني في بوليفيا، ودخول جنود المبنى الرئاسي.

ولقي الحدث في بوليفيا تفاعلا كبيرا من جانب رواد منصات التواصل الاجتماعي على المستوى العربي خاصة، حيث ربطوا الأحداث مع الحرب المدمرة التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، فقال أحدهم “إسرائيل تفشل من جديد” وهذا بسبب قطع بوليفيا كل علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل مؤخرا.

ووصف نشطاء الفضاء الأزرق (فيسبوك) ما حدث في بوليفيا “بأقصر انقلاب في التاريخ”.

في حين شكر العديد من رواد التواصل الاجتماعي الشعب البوليفي الذي وقف ضد الانقلاب العسكري وإفشاله، ووصفوه “بالشعب الواعي” بعدما خرج المئات من المواطنين إلى الشارع لحماية وطنهم.

وأعلنت حكومة بوليفيا سابقا قطع علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل، نظرا لارتكابها جرائم ضد الإنسانية في هجماتها على قطاع غزة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك للمتحدثة باسم الرئاسة البوليفية ماريا نيلا برادا وفريدي ماماني نائب وزير الخارجية.

ظهرت في الأصل على www.aljazeera.net

Leave a Comment