صربيا والدنمارك | ميتروفيتش يثير الجدل في “يورو 2024” قبل الوداع .. وسافيتش يرفض دور البطل القومي

ثنائي الهلال يودع البطولة الأوروبية..

عاش الثنائي الصربي أليكساندر ميتروفيتش وسيرجي ميلينكوفيتش سافيتش، واحدًا من أفضل مواسميهما الكروية، مع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال السعودي، في 2023-2024.

الثنائي الصربي توّج بالثلاثية المحلية التاريخية “دوري روشن، كأس الملك والسوبر السعودي”، مع الزعيم الهلالي في الموسم الرياضي الماضي، وبدون أي هزيمة.

لكن.. هذه السعادة المتواصلة التي عاشها ميتروفيتش وسافيتش، في جنة الهلال، تحوّلت إلى جحيمٍ مع منتخب صربيا الأول لكرة القدم، في بطولة كأس أمم أوروبا “يورو 2024″، التي تستضيفها ألمانيا على أراضيها، في الفترة من 14 يونيو إلى 14 يوليو.

الموضوع يُستكمل بالأسفل

صربيا ودعت “يورو 2024″، من دور المجموعات؛ بعد التعادل السلبي (0-0) مع منتخب الدنمارك الأول لكرة القدم، مساء يوم الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة الثالثة.

وبهذه النتيجة.. ظل المنتخب الصربي في “قاع” ترتيب المجموعة الثالثة ببطولة كأس أمم أوروبا، برصيد نقطتين فقط؛ وبأداء مخيب للآمال – بصفة عامة – من ميتروفيتش وسافيتش.

3 لقطات تلخص ظهور ميتروفيتش أمام الدنمارك

Aleksandar MitrovicGetty Images

في عمليات الإحماء قبل انطلاق صافرة بداية المواجهة أمام الدنمارك؛ ظهر أليكساندر ميتروفيتش “وهو يضحك”، الأمر الذي نشر التفاؤل بين الجماهير الصربية، بشأن تألق هدافهم أخيرًا، وتعويض الأداء المخيب في الجولتين الأولى والثانية من دور المجموعات.

لكن ما حدث عكس ذلك.. ميتروفيتش استسلم تمامًا لدفاع الدنمارك، خلال مجريات الشوط الأول؛ كما فشل في معظم الكرات الهوائية – التي تميزه -.

وخلال الشوط الثاني.. ظل مهاجم نادي الهلال “مختفيًا” أيضًا؛ حتى الدقائق الأخيرة، التي ظهر فيها “3 مرات” تقريبًا؛ على النحو التالي:

– الدقيقة 79: سقط داخل منطقة الـ18؛ بعد احتكاك مع مدافع الدنمارك؛ إلا أن الحكم رفض احتساب أي قرار.

– الدقيقة 81: سدد كرة خطيرة من داخل منطقة الـ18 الدنماركية؛ إلا أنها مرت بجوار القائم الأيسر للحارس كاسبر شمايكل.

– الدقيقة 83: اللقطة الأكثر جدلية والتي قد يتم الحديث عنها لأيام؛ حيث أظهرت الإعادات تعرضه لـ”الشد” داخل منطقة الجزاء الدنماركية؛ إلا أن الحكم رفض احتساب أي قرار، بحجة أن الاحتكاك عادي؛ لتودع صربيا بعدها البطولة.

واعترض سافيتش كثيرًا على الحكم، بسبب هذه اللقطة، ودخل في مشادة مع أحد لاعبي الدنمارك؛ ليتحصل على “كارت أصفر”، أنهى به مشواره في بطولة كأس أمم أوروبا.

سافيتش رفض دور البطولة أمام الدنمارك

Sergej Milinkovic-SavicGetty Images

ومن ناحيته.. ظل سيرجي ميلينكوفيتش سافيتش، حبيسًا لدكة بدلاء منتخب صربيا الأول لكرة القدم أمام الدنمارك؛ لمدة 87 دقيقة، قبل أن يدخل إلى أرضية الملعب.

وفي الدقائق القليلة التي شارك فيها؛ أحدث سافيتش نشاطًا ملحوظًا في خط وسط صربيا؛ ما يجعل الجميع يطرح التساؤل: “كيف يجلس لاعب بهذه الإمكانيات على الدكة في مباراة مهمة ومصيرية!”.

وكاد متوسط ميدان نادي الهلال، أن يتحول إلى “بطل قومي” في صربيا، عندما استلم كرة على حدود منطقة الـ18 لمنتخب الدنمارك، وبدون أي ضغط دفاعي عليه؛ إلا أنه سدد الكرة ضعيفة، في أحضان الحارس كاسبر شمايكل، بدلًا من إسكانها داخل الشباك.

والآن.. سيدخل ميتروفيتش وسافيتش بعد توديع “اليورو”، في فترة راحة صيفية، قبل العودة للاستعداد مع الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال، للموسم الجديد 2024-2025.

ظهرت في الأصل على www.goal.com

Leave a Comment