غياب ميسي ليس نهاية العالم.. “العائد من الصليبي” ينقذ إنتر ميامي أمام كولومبوس كرو!

في غياب ليونيل ميسي ولويس سواريز، نجح فريق إنتر ميامي في اجتياز عقبة كولومبوس كرو، في جولة جديدة من بطولة الدوري الأمريكي.

ويتواجد ميسي وسواريز حاليا في أمريكا، لكن في مهمة وطنية مختلفة، إذ يمثل ليو منتخب الأرجنتين في كوبا أمريكا 2024، بينما يلعب سواريز بألوان الأوروغواي.

واضطر المدرب تاتا مارتينو إلى اللعب بدونهم في المباراة التي أقيمت في الساعات الأولى من صباح الخميس وفاز فيها على المنافس 2-1.

يستمر الموضوع أدناه

عودة فراي

ودخل مارتينو المباراة مع عدة تغييرات على التشكيلة الأساسية لإنتر ميامي بسبب غياب ميسي وسواريز، في حين كان جوردي ألبا وسيرجيو بوسكيتس أساسيين بالطبع.

وقرر المدرب الأرجنتيني الاعتماد على تشكيلة هجومية مكونة من بنجامين كريماتشي وروبرت تايلور وليوناردو كامبانا، فيما كان الحضور الأبرز والأهم إيان فراي الذي سجل أول ظهور له في الدوري الأمريكي منذ تعرضه لإصابة في الرباط الصليبي في يوليو الماضي. 2023.

وكان فراي هو من سجل الهدف الأول لإنتر ميامي على حساب كولومبوس، إذ تمكن من التسجيل مبكرا في الدقيقة العاشرة من عمر المباراة، قبل أن يسجل كامبانا الهدف الثاني في الدقيقة 21 ليصعب الأمور على الضيوف.

في المقابل، حاول كولومبوس العودة للمباراة وسجل الهدف الأول عن طريق كوتشو هيرنانديز في الدقيقة 40، لكنه لم يتمكن من استكمال عودته، ليبقى إنتر برصيد ثلاث نقاط.

هل تأثر الإنتر بغياب ميسي؟

ميسي بين مرمى ميامي(ج) صور غيتي

ورغم أن الفريق الأمريكي افتقد لحظات ليو السحرية، إلا أن الأمور سارت على ما يرام وأدت المجموعة المهمة بشكل جيد.

اعتماد مارتينو على الضغط العالي سمح له باستعادة الكرة خارج منطقة جزاء الخصم أكثر من مرة، وساهم في تسجيل الفريق هدفين، كما سهل تألق كامبانا الأمور على أصحاب الأرض، بعد أن سجل هدفه الخامس هذا الموسم.

وتعادلت المباراة في الشوط الثاني، مع فرص هجومية لكلا الفريقين، وهنا كان من الممكن أن يظهر دور ميسي وسواريز لحسم الأمور والقضاء عليهما بشكل كامل لمنع عودة محتملة للخصم.

وكان إنتر على وشك خسارة تقدمه بهدف التعادل في الدقيقة 79، لكن حارس المرمى كالندر تصدى ببراعة لتسديدة خطيرة من هيرنانديز لاعب كولومبوس، ليضمن الفريق الحفاظ على الفوز حتى صافرة النهاية.

ولن يكون هذا الاختبار الأخير بدون ميسي وسواريز، إذ تنتظرنا يوم السبت المقبل 29 يونيو مواجهة صعبة أخرى أمام ناشفيل وسيتعين على الفريق بذل قصارى جهده لتجنب الكوارث المحتملة بسبب غياب الثنائي المشارك في كوبا أمريكا. .

Leave a Comment