“فخور بلباسه”.. خروج معارض مصري بارز من السجن

أعلن عدد من النشطاء والمحامين خروج المعارض المصري البارز هاشم قاسم، الثلاثاء، من السجن لانتهاء مدة العقوبة بعد إدانته بتهمة إهانة موظف عام. 

وقال مدير المبادرة المصرية للحقوق الشخصية والاجتماعية، حسام بهجت، على حسابه على منصة إكس إن الناشر والسياسي المعارض هشام قاسم في منزله بعد انتهاء سجنه ستة أشهر. 

فيما نشر المحامي ناصر أمين صورة لقاسم، قال إنها أول صورة له بعد عودته إلى منزله. 

ونقل موقع المنصة عن قاسم أن “مأموريةً تحركت به من سجن العاشر من رمضان في تمام الساعة السابعة من صباح الثلاثاء وصولًا لقسم شرطة السيدة زينب التابع له محل سكنه. 

وقال قاسم أن بعض أفراد قسم الشرطة عرضوا عليه إحضار تاكسي يقله لمنزله، “قالولي ما يصحش تمشي في الشارع بلبس السجن”، إلا أنه رفض وأبلغهم “أنا فخور بهذا اللبس”.

وكانت محكمة مستأنف القاهرة الاقتصادية، أصدرت الحكم على قاسم بالحبس 6 أشهر، في اتهامه بإزعاج وزير القوى العاملة السابق كمال أبوعيطة وإهانة موظف عام.

وهاجم قاسم أبوعيطة، واصفا إياه بأنه “هتيف في المظاهرات وناشط عمالي وكوفئ بمنصب وزير القوى العاملة”، بحسب صحيفة “المصري اليوم“. 

وكتب مدير مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان، بهي الدين حسن، على حسابه إنه “من الضروري ألا ننسي أبدا أن حبس هشام قاسم جري بتنسيق مباشر وغير مباشر بين أجهزة الأمن ودوائر متعددة محسوبة علي معارضة من يدير هذه الأجهزة، وأن هذا الأمر قابل للتكرار سرا وعلنا مرة أخري مع معارضين حقيقيين آخرين”.

وكان قاسم (65 عاما) الأمين العام لتحالف أحزاب ليبرالية معارضة أنشأ العام الماضي تحت اسم “التيار الحر”، ووجه انتقادات حادة للرئيس عبد الفتاح السيسي. 

وبعد حبس قاسم، قال التيار الحر إن أمينه العام كان مرشحا رئاسيا محتملا إذا ما توافرت الضمانات الانتخابية الأساسية”.

وأعلن التيار الحر حينها “تعليق جميع مشاركاته السياسية مؤقتا، وعدم الدفع بمرشح في الانتخابات الرئاسية المقبلة”، لافتا الى أن “الأجواء السياسية لن تسمح بحرية ونزاهة وعدالة الانتخابات التي دونها يصبح النظام الحالي هو المنافس والحكم، وتصير النتائج محسومة مقدما”.

وأعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات في مصر، في ديسمبر، فوز السيسي بولاية جديدة مدتها ست سنوات بعد حصوله على 89.6 بالمئة من الأصوات في انتخابات لم يواجه فيها منافسة حقيقية.

ظهرت في الأصل على www.alhurra.com

Leave a Comment