محامي شيرين عبد الوهاب يرد على روتانا

رد حسام لطفي، محامي الفنانة شيرين عبد الوهاب، على بيان شركة “روتانا” بشأن عدم تلقي أغاني من موكلته، مؤكدا أن أزمتها مع الشركة انتهت وأن العقد بين شيرين والشركة انتهى وفقا لحكم المحكمة.

وأكد محامي شيرين أن موكلته يمكنها طرح أغنيات جديدة دون أن تسبب شركة روتانا للصوتيات والمرئيات لها أي ضرر. وقال: “إذا قدمت شيرين أغاني جديدة يمكنها أن تطرحها، وليس لروتانا الحق في أي شيء بعد ذلك”.

وأشار إلى أن مدة عقد الفنانة مع الشركة انتهت بحكم من المحكمة الاقتصادية جاء فيه: “في الجزء الأول من الحكم الاستئنافي تم قبول الحكم شكلاً وموضوعاً بالحكم المطعون فيه بالتغيير”. . الحكم، وإلزام المتهم الأول – شيرين عبد الوهاب – بأن يدفع للمدعي بصفته – شركة روتانا – ثلاثة ملايين جنيه وتثبيته لاحقاً. ثانيا: في الشق الثاني من حكم الشركة المطعون فيه عدم تأييده والحكم على المستأنفة شيرين عبد الوهاب بدفع المصاريف ومائة جنيه رسوم المحاماة.

وكانت روتانا قد نشرت بيانا صحفيا نفت فيه كل ما قالته الفنانة المصرية بشأن تسليمها أغاني الألبوم، وأكدت أنها تتخذ كافة الإجراءات القانونية ضد ما تردد.

ونشرت الشركة البيان عبر حسابها الرسمي على “إنستجرام” وقالت: “ردا وتوضيحا لما ذكر وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، تؤكد مجموعة “روتانا” للموسيقى أنها لم تتلق أي شيء من الفنانة شيرين عبد”. وهاب أو من يمثلها أو يمثلها، كل أغنية جديدة “صوتها مرتبط بعقدها مع الفرقة”.

وأضاف البيان: “لذلك تظل أغنية “ذهب” التي تم نشرها على منصات الاستماع الرقمية العربية والعالمية، هي الأخيرة التي طرحتها الفنانة على “روتانا”، و”روتانا” مستعدة لطرح الأغاني فور صدورها. وتتسلم السيد السيد الأوراق القانونية والموافقات الموقعة من الفنانة شيرين، لذا وجب التنويه إلى أن أي شيء يذكر خلاف ذلك فهو عار عن الصحة تماماً، وتحتفظ روتانا بكافة حقوقها للرد قانونياً على هذه الاتهامات.

وأثارت شيرين عبد الوهاب الجدل مجددا مؤخرا بشأن علاقتها بشركة روتانا للصوتيات والمرئيات بعد أن اتهمت الشركة بتأخير طرح أغانيها خلال لقاءات تلفزيونية بعد حفلها الأخير في الكويت.

Leave a Comment