ممارسات الحوكمة في الشركات العائلية تساهم في تعزيز كفاءة أعمالها وفاعليتها

عبد الرحمن المشعل كبير الإداريين في شركة الأهلي المالية


قال عبد الرحمن المشعل كبير الإداريين في شركة الأهلي المالية، إن تطبيق أهم ممارسات الحوكمة للشركات العائلية يُساهم في تعزيز كفاءاتها وزيادة الفاعلية وأثرها الإيجابي على الديمومة، مشيراً إلى أن مؤسسات السوق المالية تسعى إلى تطبيق ممارسات عالمية تتبناها الشركات عبر الأجيال.

 

وأوضح المشعل في لقاء مع أرقام، على هامش ملتقى الأهلي المالية بعنوان “ملتقى الأهلي المالية لصُنّاع الاستثمار: بناء ثقة في المستقبل”، أن ما يحدث من حراكٍ اقتصادي في المملكة جعل شركات السوق المالية والمشاركين والمستثمرين فيه تفكر في إعادة تقييم نماذج الأعمال المتبعة، وإعادة تقييم الآليات والسياسات المطبقة، وكذلك إعادة تقييم استراتيجيات وآليات الاستثمار التي تتبعها.

 

وأشار إلى أن الملتقى يتم بناؤه بتطلعات؛ فبدأ الملتقى بتسليط الضوء على الوضع الاقتصادي العالمي بشكل عام ثم ركز بشكل أكثر على مستقبل السياسات الاستثمارية ونماذج الحوكمة في استدامة الشركات العائلية لكي تتأكد من ديمومة الشركات.

 

وأضاف أن المشاركين في الملتقى مستثمرون ورجال أعمال، حيث إنها الفئة المستهدفة لأنها تمتلك شركات عائلية، ويساعدهم ذلك على التحول من مستثمرين أفراد إلى مؤسسات بشكل واضح.

 

وبيّن أن الأهلي المالية تحرص على تعزيز دورها الفعّال في توفير منصة فاعلة تخلق تجربة مناسبة للمؤسسات أو المستثمرين الأفراد، وتساهم في إيضاح آلية وأهمية التحول من مستثمرين أفراد إلى مستثمرين مؤسساتية.

ظهرت في الأصل على www.argaam.com

Leave a Comment