هدف الوقت القاتل يمنح المجر أملا ويطيح باسكتلندا من بطولة أوروبا

سجل البديل كيفن تشوبوث هدفا في اللحظات الأخيرة قاد به المجر لفوز مفاجئ 1-صفر على اسكتلندا اليوم الأحد في الجولة الثالثة الأخيرة من مباريات المجموعة الأولى ببطولة أوروبا لكرة القدم 2024، لتودع اسكتلندا منافسات البطولة وتترقب المجر نتائج المجموعات الأخرى على أمل التأهل لدور الستة عشر ضمن أفضل أربعة منتخبات احتلت المركز الثالث.

وحصدت المجر بذلك أول ثلاث نقاط لها في البطولة لتحتل المركز الثالث بينما ودعت اسكتلندا البطولة بعد أن حصدت نقطة واحدة في المركز الرابع.

وتأهلت ألمانيا من صدارة المجموعة بسبع نقاط بعد أن تعادلت 1-1 اليوم مع سويسرا التي تأهلت من المركز الثاني برصيد خمس نقاط.

وبدأت المباراة بسيطرة واضحة من جانب اسكتلندا لكن منتخب المجر وجه تركيزه في الدقائق الأولى إلى تفادي اهتزاز الشباك مبكرا ولجأ إلى التكتل الدفاعي.

وجاءت أول فرصة في المباراة في الدقيقة الثامنة وكانت من نصيب المجر التي شنت هجمة مرتدة وسدد بندجوز بولا كرة قوية خطيرة لكن الحارس الاسكتلندي أنجوس جون تصدى لها.

وواصل منتخب اسكتلندا حصار منافسه في وسط ملعبه وتوغل أكثر من مرة إلى منطقة الجزاء مستفيدا من تحركات سكوت مكتوميناي وجون ماكجين، لكن المجر لم تتخل عن الحذر الدفاعي ولم تسمح بخطورة حقيقية على المرمى لوقت طويل.

وبمرور النصف الأول من الشوط الأول، دخل منتخب المجر في أجواء المباراة بشكل أكبر عبر السيطرة على الكرة وتقدم للهجوم أملا في التسجيل، وقد صنع بالفعل أكثر من محاولة تهديفية لكنه افتقد الدقة الكافية في اللمسات الأخيرة.

وحصلت المجر على ركلة حرة من نقطة خطيرة أمام منطقة الجزاء في الدقيقة 40، نفذها القائد دومينيك سوبوسلاي الذي أرسل الكرة إلى ويلي أوربان ليوجهها بضربة رأس قوية لكن الكرة ارتطمت بالعارضة ومرت إلى خارج الشباك.

ومع بداية الشوط الثاني، بدت المواجهة متوازنة بشكل أكبر، حيث فرض منتخب المجر حضوره عبر الاستحواذ وتبادل الفريقان المحاولات الهجومية لكن أيا منهما لم يتخل عن الحذر الدفاعي.

وتوقف اللعب في الدقيقة 68 إذ سقط المجري بارناباس فارجا مصابا إثر التحام قوي خلال الصراع على كرة عالية، وسيطر القلق على اللاعبين والجماهير الحاضرة، وبعد عدة دقائق من التوقف، تم نقل اللاعب إلى خارج الملعب لتلقي الرعاية الطبية.

وتزايدت الإثارة في المباراة في ظل استمرار محاولات كلا الفريقين أملا في خطف هدف الفوز، وتألق سوبوسلاي في مراوغة الدفاع داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 75 ومرر عرضية لكن الدفاع أطاح بالكرة في اللحظة المناسبة.

واستعرض منتخب المجر إصرارا قويا في الدقائق الأخيرة، وسدد سوبوسلاي كرة خطيرة في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع لكن الحارس الاسكتلندي تصدى لها.

وعاند الحظ المجر بشكل كبير في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، إذ سدد كيفن تشوبوث كرة خطيرة لكنها اصطدمت بالقائم.

وكادت المباراة أن تنتهي بالتعادل السلبي، وهو ما كان سيطيح بالمجر من البطولة ويمنح اسكتلندا الأمل في التأهل ضمن أفضل أربعة منتخبات احتلت المركز الثالث.

لكن منتخب المجر قلب الموازين في الدقيقة العاشرة من الوقت المحتسب بدل الضائع إذ خطف هدف الفوز عن طريق البديل تشوبوث الذي تلقى عرضية وسدد الكرة بقوة في الشباك ليمنح المجر الفوز الثمين ويطيح باسكتلندا التي لم يسبق لها تجاوز دور المجموعات في البطولة الأوروبية أو كأس العالم.

ظهرت في الأصل على www.alhurra.com

Leave a Comment