41% من الإسرائيليين يؤيدون إعفاء طلاب المدارس الدينية من التجنيد الإجباري

في يشيفا أتار شلومو – سوروتسكين (تصوير: باروخ ياري)

استطلاع جديد نشر مساء اليوم (الإثنين)، بحث في رأي الجمهور الإسرائيلي في موضوع قانون التجنيد وتنظيم وضع طلاب المدارس الدينية، ما هو الحل، توزيع الولايات، مسألة الملاءمة لرئاسة الوزراء وماذا ماذا سيحدث في حال الاندماج في أحزاب اليمين؟ جميع الأرقام من المسح.

وبحسب الاستطلاع الذي أجراه معهد “سامبل”، لـ”أخبار 12″، فإن “معسكر الدولة” بزعامة بيني غانتس بـ 23 مقعدا، و”الليكود” بزعامة بنيامين نتنياهو بـ 20 مقعدا. “يش عتيد” بقيادة يائير لابيد بـ 15 مقعدا.

أما الذي يواصل القفز فهو أفيغدور ليبرمان الذي فاز حزبه “إسرائيل بيتنا” بـ14 مقعداً. كما يظهر الاستطلاع أن ’عوتسما يهوديت‘ بزعامة إيتامار بن جابر حصل على 9 ولايات،

شاس بقيادة أرييه درعي بـ 10 ولايات و”يهودية التوراة” بـ 8 ولايات. حزب العمل-ميرتس بزعامة يائير جولان بـ11 مقعدًا.

الصهيونية الدينية، بقيادة بتسلئيل سموتريتش، لم تتجاوز العتبة.

وفي قطاع الأحزاب العربية: حزب “القائمة” بزعامة منصور عباس بـ 5 مقاعد، وحزب “الجبهة تعال” بزعامة أيمن عودة بـ 5 مقاعد.

«يمين الدولة» بزعامة جدعون ساعر لم ينجح في تجاوز نسبة الحجب، وكذلك حزب التجمع الذي لم يتجاوز نسبة الحجب.

وبحسب الاستطلاع فإن المعارضة تزداد قوة وتحصل على 73 مقعداً، والائتلاف يضعف إلى 47 مقعداً.

ويظهر الاستطلاع المنشور في هاشوت 12 أيضا أنه في حالة اندماج أحزاب اليمين – ليبماران، بينيت، ساعر ويوسي كوهين – سيحصل الحزب على 25 مقعدا. تم إضعاف الليكود إلى 18 مقعدًا ومعسكر الدولة إلى 17 مقعدًا، وسيفوز حزب يش عتيد بـ 13 مقعدًا فقط.

أما في مسألة التوافق لرئاسة الحكومة: بين بنيامين نتنياهو ونفتالي بينيت يتقدم بينيت بنسبة توافق 39% مقابل نتنياهو الذي يحصل على توافق 29%. بين بنيامين نتنياهو ويائير لابيد، يتقدم نتنياهو بنسبة 33% مقابل لابيد الذي يفوز بمباراة بنسبة 29%.

بالإضافة إلى ذلك، بحث الاستطلاع أيضًا في مسألة قانون التجنيد وتنظيم وضع طلاب المدارس الدينية: حول السؤال: “هل تؤيد أو تعارض تجنيد معظم طلاب المدارس الدينية في جيش الدفاع الإسرائيلي؟” أغلبية من 70% تؤيد التجنيد وبحسب الاستطلاع فإن 17% يعارضون ذلك و13% لا يعرفون.

كما يعتقد 45% من مجمل العينة أنه يجب تجنيد جميع طلاب المدارس الدينية، ويعتقد 41% من مجمل العينة أنه يجب إعفاء طلاب التوراة من التجنيد الإجباري، ويجب تجنيد فقط أولئك الذين لا يدرسون. في المقابل، يعتقد 3% فقط أنه يجب إعفاء الجميع من التجنيد حتى يتمكنوا من دخول سوق العمل.

ظهرت في الأصل على www.kikar.co.il

Leave a Comment